United Nations Logo
إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية المؤسسات العامة
ما هي المشاركة الإلكترونية؟

المشاركة الإلكترونية هي تعزيز المشاركة المدنية والحكم التشاركي الشفّاف من خلال تقنيات المعلومات والاتصالات. تزايد الأدلة يشير إلى التوسع السريع في المشاركة الإلكترونية كأداة للمشاركة وتعزيز التعاون بين الحكومات والمواطنين. هدفها هو تحسين الوصول إلى المعلومات والخدمات العامة، وكذلك تعزيز المشاركة في صنع السياسات، سواء من أجل تقوية مصلحة المواطنين المجتمع ككل.

 

إلكترونيةمشاركة

مشروع حساب التنمية للمشاركة اللإلكترونيّة
يهدف مشروع حساب التنمية لتعزيز قدرة البلدان النامية على تطبيق تقنيات المعلومات والاتصالات لإشراك المواطنين. على أساس استبيان التقييم الذاتي التي وضعتها الشعبة، والمعروفة باسم METEP يمكن للحكومات أن تبدأ في وضع استراتيجيات لتحسين تقديم الخدمات العامة وإشراك المواطنين في عمليات صنع القرار.
 

في عام 2014 و 2015، على مدى حلقات عمل وطنية نظمتها الشعبة، ثلاث دول ستطبّق METEP بشكل أوّلي: كازاخستان أكتوبر 2014؛ كينيا يناير 2015؛ واندونيسيا 2015.

سيُطبّق نظام METEP أيضاً خلال ورشتي عمل وطنية إضافية، في أذربيجان ديسمبر 2013 وإيران مارس 2015

 

                                                                                              المتاحة هنا مشروع ورقة حقائق

 
METEP الدليل الإرشادي ل

أداة القياس والتقييم لإشراك المواطنين والمشاركة الإلكترونية

وضعت إدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية هذا التقييم الذاتي استجابة للحاجة الناشئة لمشاركة أقوى وأعمق من قِبل جميع أصحاب المصلحة في إشراك المواطنين، على النحو المحدد في تقرير قمة ريو20+، لتحقيق المستقبل الذي نريده للجميع، و في جدول أعمال التنمية في مرحلة ما بعد 2015

 

إشراك المواطنين هو مفيد للحكومات في جميع مراحل عملية السياسة العامة: أ) في المراحل الأولى لتعزيز تعريف المشكلة العامة وتحديد خيارات سياسة مقبولة؛ ب) في مراحل التنفيذ من خلال تسهيل الحوار لدعم الشمولية السياسة و ت) لتلقي الملاحظات أثناء مراقبة وتقييم السياسات والبرامج العامة ونتائجها، وهو أمر أساسي لتحسينات مستمرة في تقديم السلع والخدمات العامة.

 

متاحة هنا METEPالنسخة الأوليّة (تجريبية) من  .